موقع الخطيب الحسيني السيد على البعاج النجفي
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرةمرحبا بكم في منتدا سماحة السيد علي البعاج النجفي يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة منتدا سماحة السيد على البعاج النجفي ((بسبب العطل في شركة ياهو في العراق الرجاء من الأخوة الراغبين في التسجيل استخدام شركة هوت ميل او جي ميل او اي من الشركات الأخرى لضمان تسريع التفعيل للعضوية
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


موقع الخطيب الحسيني السيد علي البعاج النجفي
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الزهراء نور يخترق الزمان والمكان

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو حيدر
Admin


عدد المساهمات : 72
نقاط : 133
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 06/09/2012

مُساهمةموضوع: الزهراء نور يخترق الزمان والمكان   الأحد سبتمبر 09, 2012 6:18 am

أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان اللعين الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين وأفضل الصلاة وأزكى السلام على المبعوث رحمة للخلائق أجمعين سيدنا المصطفى أبي القاسم محمد وعلى أهل بيته الطيبين الطاهرين الذين اذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا ثم اللعن الدائم على أعدائهم ومخالفيهم ومنكري فضائلهم ومناقبهم أجمعين من الآن إلى قيام يوم الدين أمين..
لو اجتمعت عقول الجن والإنس على أن تفهم حقيقة شخصية الزهراء البتول صلوات الله وسلامه عليها لما تمكنت فان هذه الشخصية العظيمة عصمت من أن يحيط بها احد مهما بلغت قوته العقلية فحتى الأنبياء والمرسلين ومن هم دونهم لا يستطيعون الإحاطة بهذه الشخصية العظيمة وكل مفكر لبيب كلما أمعن النظر أكثر في حقيقة الزهراء ازداد حيرة لا يعرف من أين يبدأ ومن أين ينتهي؟, نحن هنا إذ نعيش في هذه الأيام أجواء الزهراء وذكراها ذكرى مصيبتها صلوات الله وسلامه عليها فقد ارتقينا أن نركز على جانب من جوانب عظمة هذه الشخصية.
نقول في البدء انه يخطئ من يظن أن الزهراء عليها السلام كسائر البشر مخطئ من يظن أن الزهراء بشر أصلا, إلى هذه الدرجة.. أبداً, الذي سجله التاريخ والذي نعرفه عن هذه الشخصية حين نتصورها أنها من جنس الآدميين من جنس البشر هذا هو ظاهر الصورة فقط بتعبير أخر نحن لم نرى ألا القالب والصورة فقط لم نرى الحقيقة والجوهر, جوهر الزهراء لا نعرفه ما هو, مجرد عندنا إشارات في بعض روايات عن والدها صلى الله عليه واله, عن بعلها عليه السلام, عن أبنائها عليهم السلام يشيرون إلى شيء من تلك الجوانب الخفية في تلك الشخصية, أما أن نقطع ونجزم بأنها بشر فلا وكلا.. إنما صورتها التي تجلت فيها في هذا العالم هي تلك الصورة الإنسية,
انتم لاحظوا ابن شهر اشوب في المناقب يروي روايته هي عبارة عن كلمة موجهة من رسول الله ص إلى عائشة بخصوص الزهراء, فماذا يقول لعائشة؟! يقول لها: ( يا حميراء إن فاطمة ليست كنساء الآدميين إن فاطمة خلقت حورية في صورة إنسية ) هي " حورية " هذا جانب من الجوانب يعني من أهل الجنة جوهرها من جوهر أهل الجنة كسائر الحوريات فرضا..
ولكنها تجلت في هذه الدنيا بصورة الإنسية بصورة أنها من البشر, من الإنس, على أية حال, الروايات في هذا المعنى مستفيضة أنها عليها السلام ليست من جنس الآدميين وان جوهرها أعظم واجل, في هذه الرواية يعبر عن جوهرها بأنها حورية في روايات أخرى يعبر عن جوهرها بأنها " نور " وأي نور؟؟!! لاحظوا جيدا نحن حينما نتكلم عن نور الزهراء صلوات الله عليها بماذا يمكن أن نشبهه بأي نور؟ بأي ضوء؟ بأي شعاع؟ هل نشبهه مثلا بالشمس؟!! لا يمكن, لان نور الزهراء صلوات الله عليها أقوى بكثير من نور الشمس, وأنا لا أتحدث فقط في الجانب المعنوي, لعل البعض يؤول كلامي على أنه يقصد بأن الزهراء بعلومها, بآثارها المعنوية المختلفة , فان نورها أعظم من نور الشمس, بلا ريب وبلا شك, لا.. أنا لا اقصد هذا الجانب أصلا أنا أتحدث حتى عن الجانب المادي عن الأثر المادي لكل من نور الشمس ونور الزهراء صلوات الله عليها, يعني نجعل هنالك مقارنة بين نور الشمس وأثار هذا النور على الخلائق, على الكون, الأثر التكويني للشمس لنور الشمس وبين نور الزهراء والأثر التكويني لنور الزهراء.. نضرب مثالا على ذلك أنتم تلاحظون الإخوة الذين يعودون من الحج من أداء المناسك تصطبغ ألوانهم بلون خاص يزدادون سمرة على القاعدة لماذا؟ لأنهم يتعرضون إلى الشمس أكثر أليس كذلك؟ هذا معروف وملموس.. هنا عندما نقارن ذلك, هذا الأثر المادي للشمس على أبدان البشر نقارنه بالأثر المادي لنور الزهراء على أبدان البشر أيضا, ماذا نجد؟ نجد فارقا شاسعا الشمس هذه تؤثر في بدني في جلدي تصبغني بلون خاص إذا تعرضت لها بشكل مباشر أكثر وعلى مدى أيام.. الزهراء نورها كان يصبغ جلود البشر وأبدانهم حتى وهم في حجرهم, في دورهم, في فرشهم, يعني كل واحد في فراشه, إلى هذه الدرجة..
مع ذلك كان نور الزهراء صلوات الله عليها يخترق تلك الحجب يخترق تلك الجدران, إشعاعاتها تصل إلى أبدان الناس إلى حيطانهم إلى فرشهم إلى بيوتهم إلى دورهم وتصبغها بلون معين من دون أن يتعرضوا إلى الزهراء بشكل مباشر,
أنا الآن لا أتعرض إلى الشمس بشكل مباشر أكثر من الحد المطلوب, في بيتي حتى إذا امشي في الشارع لمدة قليلة لا تصيبني الشمس بلونها إن جاز التعبير لا تترك علي هذا الأثر.. والعجيب أن أكون في بيتي والزهراء في بيتها وبيني وبينها عشرات الجدران والحيطان لا أتعرض لها مباشرة ومع ذلك تصبغني بصبغة خاصة!! هل تصدقون ذلك أم لا؟؟
رواية عن الإمام المعصوم الصادق صلوات الله عليه كشفت عن سرّ من أسرار الزهراء جانب من جوانب عظمة هذه الزهراء وأثارها التكوينية على الخلائق, هذه الآثار التي تتجاوز المكان, مهما حجبت الزهراء بالحجب فان إشعاعات نورها تترك أثاراً على الناس, على أبدانهم, على بيوتهم, على حجرهم, على حيطانهم, تصبغها بألوان وليس بلون واحد وبشكل سريع..
أنا حينما أتعرض لهذه الشمس إذا أردت لها أن تصبغني بصبغة خاصة أحتاج إلى أيام حتى تصبغني بتلك الصبغة وأتعرض لها بشكل مباشر, الزهراء لا, نورها يصبغني بصبغة خاصة بشكل غير مباشر أكون في داري وبسرعة في لحظة واحدة من الزمن ما احتاج أتعرض إلى فترة طويلة..
دققوا في هذه الرواية العجيبة والتي يحار فيها الكمّل وقد رواها شيخنا الصدوق (رض) في كتابه الشريع علل الشرائع, هذه الرواية مروية أيضاً عن واحد من أجلاء أصحاب الأئمة صلوات الله عليهم أبان بن تغلب.
يقول أبان بن تغلب قلت لأبي عبد الله عليه السلام "يعني الإمام الصادق" ص يابن رسول الله لما سميت الزهراء عليها السلام زهراء ؟ فقال لأنها تزهر لأمير المؤمنين عليه السلام في النهار ثلاث مرات بالنور " ثلاث مرات كانت تزهر بالنور لأمير المؤمنين ع في النهار, ما هي هذه الثلاث مرات؟ " كان يزهر نور وجهها صلاة الغداة والناس في فرشهم " صلاة الغداة يعني أي صلاة؟ صلاة الصبح " والناس في فرشهم " في مخادعهم في سررهم " فيدخل بياض ذلك النور إلى حجراتهم في المدينة فتبيض حيطانهم فيعجبون من ذلك فيأتون النبي ص فيسألونه عما رؤوا .. " ما هي هذه الظاهرة العجيبة التي رأيناها؟؟!! " حيطان بيوتنا اصطبغت باللون الأبيض من شدة نور قد جاءنا ما هو السر؟ جاءوا إلى رسول الله سألوه عما رءوا فيرسلهم إلى منزل فاطمة صلوات الله عليها فيأتون منزلها فيرونها قاعدة في محرابها تصلي والنور يسطع من محرابها من وجهها فيعلمون أن الذي رؤوا كان من نور فاطمة..
أي سر في الزهراء هذا؟ الناس في مدينة بأكملها مدينة النبي صلوات الله عليه واله "يثرب" وهم في بيوتهم أثناء صلاة الصبح يشاهدون ظاهرة كونية عجيبة وهذه الظاهرة تصبغ جدرانهم باللون الأبيض ثم يكتشفون أن كل ذلك لان الزهراء عليها السلام وقفت في محرابها تصلي وشع من وجهها الشريف نور ابيض وزهرت لأمير المؤمنين صلوات الله عليه بهذا النور فصبغت جدرانها, هذا الأثر الأول أو الزهرة الأولى.
والزهرة الثانية؟ فإذا انتصف " هذا كله قول الإمام الصادق عليه السلام " فإذا انتصف النهار وترتبت للصلاة " لأي صلاة؟ صلاة الظهرين " زهر وجهها عليها السلام بالصفرة باللون الأصفر فتدخل الصفرة حجرات الناس فتصفر ثيابهم "ما يلبسونه أيضا يصطبغ باللون الأصفر" وألوانهم "حتى أبدان الناس تصطبغ باللون الأصفر" فيأتون النبي ص فيسألونه عما رؤوا فيرسلهم إلى منزل فاطمة ع فيرونها قائمة في محرابها وقد زهر نور وجهها ع بالصفرة فيعلمون أن الذي رؤوا كان من نور وجهها..
نورٌ أخر, عند منتصف النهار لونه أصفر يؤثر في أبدان الناس, بسرعة بلحظة واحدة من الزمن يؤثر في ثيابهم يصبغها باللون الأصفر كل ذلك لان الزهراء ع وقفت بين يدي الرب الجليل تصلي له وقد زهرت باللون الأصفر.
ثالثا: اللون الثالث, فإذا كان أخر النهار وغربت الشمس إحمر وجه فاطمة عليها السلام فأشرق وجهها بالحمرة فرحاً وشكراً لله عز وجل فكان يدخل حمرة وجهها حجرات القوم وتحمر حيطانهم فيعجبون من ذلك ويأتون النبي صلى الله عليه واله ويسألونه عن ذلك فيرسلهم إلى منزل فاطمة فيرونها جالسة تسبح الله وتمجده ونور وجهها يزهر بالحمرة فيعلمون أن الذي رؤوا كان من نور وجه فاطمة عليها السلام. "هنا يكمل الإمام الصادق عليه السلام يقول" فلم يزل هذا النور في وجهها حتى ولد الحسين عليه السلام فهو يتقلب في وجوهنا إلى يوم القيامة في الأئمة منا أهل البيت إمام بعد إمام..
إذاً نور الزهراء ماديا أعظم من نور الشمس بكثير, أصلا لا قياس,
نور الشمس يترك أثرا بعد مدة نور الزهراء يترك أثرا فوريا..
نور الشمس لا يؤثر بمن احتجب عنها, كن في بيتك لا تؤثر بك الشمس. أما نور الزهراء يؤثر فيك وفي الناس وفي الخلائق وفي الجمادات وفي كل شيء حتى إذا كان بينك وبين هذا النور عشرات الحجب.
وحتى نستبين شيئا من هذا النور وأثاره المادية أيضاً لا بأس بملاحظة رواية رواها المخالفون لا نحن تؤكد أيضاً هذا المعنى هذه الرواية تكشف أن نور الزهراء ع باستطاعته أن يحول ظلمة الليل إلى ضياء النهار! إلى هذه الدرجة..
هل هذا شيء يمكن تخيله أصلاً ؟؟ من الذي يروي هذه الرواية ويقر بها ويعترف ؟؟ "عائشة" عليها لعائن الله هي نفسها تقر بذلك في رواية ينقلها المخالفون في مصادرهم,
روى احمد بن يوسف الدمشقي في كتابه أخبار الأول عن عائشة قالت : كننا نخيط ونغزل وننظم الإبرة بالليل في ضوء وجه فاطمة..
مهما جئنا هذا اليوم بأنوار ومصابيح فإنها تظل محدودة في التأثير, تؤثر في حيز معين, أن تتحول ظلمة الليل إلى ضياء النهار من وجه امرأة فهذا أمر إعجازي وعجيب لا يمكن تصوره, عائشة تقر به والمخالفون في مصادرهم يقرون به. تقول بالليل ما كانت عندنا مصابيح ما كان عندنا سراج كننا نعتمد على ضوء وجه فاطمة الزهراء صلوات الله عليها ضوء وجهها كان يساعدنا على أن ننظم الإبرة ونغزل في الليل. إلى هذه الدرجة..
وللعلم عائشة رغم نصبها وعدائها وحقدها على الزهراء صلوات الله عليها وكثيرة هي الموارد التي آذت فيها الزهراء إلا إنها كانت تعترف بعظمة الزهراء في موارد كثيرة, وهذه قاعدة خذوها انه مهما بلغ أعداء الله من النصب والكراهية لأولياء الله فانه تجري على فلتات ألسنتهم الإقرار بحق أولائك الأولياء عليهم..
انتم كلكم تعرفون أن معاوية من ألدّ أعداء علي صلوات الله عليه ومع ذلك يمتدح علي صلوات الله عليه في موارد كثيرة وسمعتموها حينما يأتي ذلك الرجل فيمتدح علي عليه السلام فماذا يجيبه معاوية؟ يقول أما والله لقد كان كذلك.. يمتدح صفاته, وكثيرة هي الموارد لولا علي لهلك عمر.. عمر أيضا يقر على نفسه وهكذا على مر التاريخ تجدون هذه الإقرارات من أعداء الله.
هنا واحد أيضا من الإقرارات إقرار عائشة بفضل الزهراء صلوات الله عليها بمعجزة الزهراء صلوات الله عليها , ورواية تؤكد أنها كانت تعتقد في الزهراء اعتقادا عظيما لكن الحقد والحسد يبلغ بالإنسان مبلغا يجعله يعادي ولي الله معاوية أيضا كان يقر ويعلم بان علي صلوات الله عليه ولي الله وانه هو الإمام المعصوم, لكن حقده وحسده لا يتركانه يسلم إليه الأمر.
روى السيوطي وهو من كبار علمائهم "الإمام السيوطي" مشهور في كتابه نزهة المجالس "دققوا" أن عائشة كانت تقبل رأس فاطمة وتقول يا ليتني شعرة في راسك.. إلى هذه الدرجة, عائشة تقر, فكلامنا للمخالفين اليوم انتم والعياذ بالله وكثير منكم يفضل عائشة على الزهراء صلوات الله عليها, على أي أساس؟!! بل على أي أساس تقارنون بينهما ؟؟!! عائشة تقول يا ليتني شعرة في رأس فاطمة الزهراء, وأين الثرى من الثّريا!!
على أي حال نعود إلى موضوعنا
أثار الزهراء التكوينية في خصوص نورها صلوات الله عليها عرفنا أن نورها قوته يفوق نور الشمس بمراحل..
إذاً أثارها التكوينية تتخطى حواجز المكان
الآن سنعرف في تتمة البحث أن أثارها التكوينية تتخطى حواجز الزمان أيضا, بمعنى أن أثار الزهراء التكوينية ليست منحصرة فقط ببقاءها على قيد الحياة, لا , حتى بعد استشهادها صلوات الله عليها تستمر هذه الآثار إلى يوم القيامة, لكن المشكلة في طغاة الأمة هم الذين حرموا الأمة من أثار الزهراء عليها السلام, لاحظوا معي هذه المسألة , بيت الزهراء ص أين كان؟؟ ملحقا بالمسجد النبوي الشريف, هذا البيت أراد عمر ابن الخطاب عليه لعائن الله أن يهدمه على رؤوس من فيه, لم يتحقق له ما أراد, كما تعلمون في القصة المعروفة كل ما استطاع أن يفعله هو انه احرق الباب وطبعا اعتدى على الزهراء صلوات الله عليها بالطريقة الوحشية , أما البيت كما هو لم يستطع عمر الأول أن يهدمه وبالتالي بقت أثار الزهراء موجودة في ذلك البيت, مثلا الرحى الذي كانت تطحن به الزهراء, حقيقة هذا الرحى لو انه الآن يوجد لكان شفاء لكل إنسان من كل داء, مجرد عرّض نفسك له, أثار الزهراء مختزنة في هذا الرحى, الحصير الذي كانت تمشي عليه الزهراء, المحراب التي كانت تصلي فيه الزهراء, الحجر الذي كانت تلمسه الزهراء, كل هذه الآثار لها أثار تكوينية خاصة لكن طغاة الأمة حرمونا منها.. على أية حال..
عمر الأول لم يستطيع هدم الدار, جاء عمر الثاني, عمر الثاني استطاع بالفعل أن يهدم الدار وبالفعل الدار الآن مهدومة وملحقة بالمسجد النبوي الشريف, من هو عمر الثاني؟ حفيد عمر ابن الخطاب من جهة الأم الذي يسمى بعمر ابن عبد العزيز الملك الأموي المعروف الذي مع الأسف جمع حتى من شيعة أمير المؤمنين عليه السلام يعتقدون فيه انه رجل صالح, لماذا؟ لأنه أوقف سب أمير المؤمنين عن المنابر, لأن كانت هذه خصلة حسنة فيه فإن له خصالا سيئة كثيرة ومن بينها هذه, انه هدم دار الزهراء, وسبحان الله الزمان يتجدد والموقف يتكرر الزمان يعيد نفسه, عمر الأول مقابل فاطمة الأولى فاطمة الزهراء عليها السلام جاء حفيد عمر هذا واسمه عمر أيضا "عمر بن عبد العزيز" هجم على دار فاطمة الثانية التي كانت حفيدة فاطمة الزهراء عليها السلام وهي فاطمة بنت الحسين عليه السلام كانت في ذلك الوقت هي التي تسكن هذه الدار مع زوجها الحسن المثنّى ابن الإمام الحسن عليه السلام كانت هذه العائلة هي التي تسكن هذه الدار.
فنفس الموقف عمر أمام فاطمة في ذلك الزمان نفس الموقف يتكرر عمر أمام فاطمة في الزمن الجديد. كان ذلك في عهد الوليد بن عبد الملك الخليفة الأموي لعنة الله عليه كان واليه على المدينة عمر بن عبد العزيز لعنة الله عليه, وللعلم إمامنا السجاد عليه السلام لعن عمر بن عبد العزيز حينما مات قال صلوات الله عليه ما مضمونه انه "يبكيه أهل الأرض وتلعنه أهل السماء" فلا يجوز لأحد أن يمتدح أو يترحم على هذا اللعين, هذا لعين.. والآن ستنكشف لكم إحدى جرائمه بل هو قاتل متوحش حتى المخالفون يعترفون بذلك, كان يقتل الأبرياء, على أية حال.. السلطة الأموية كانت دائما تركز على هذه الدار تريد أن تمحوها من الوجود, فماذا فعلت؟ عمر بن عبد العزيز بأمر من الخليفة الوليد بن عبد الملك استصدر قرار بان يهدم هذه الدار بشرائها من أهلها, ما هي الحجة؟ ما هو زعمهم في ذلك وتبريرهم؟ أننا نريد توسعة المسجد النبوي الشريف وكان توسعة المسجد لا تتم من الجهات الأخرى إلا من جهة دار الزهراء فقط .
سبحان الله يريدون طمس أثار بيت النبوة. على أية حال.. عمر بن عبد العزيز عرض الأمر على الحسن المثنى وزوجته فاطمة بنت الحسين ع فرفضوا, قالوا نحن لا نقبل, بيت أمنا وهو ملكنا ونحن لا نقبل, أعظم قوة في الأرض لو تأتي لا يمكن أن تصادر حق الإنسان في الاحتفاظ ببيته لأنه حق شرعي, على أية حال.. لم يقبلوا بان يبيعوا البيت فهدموه على رؤوسهم استخرجوهم من البيت عنوة في يوم من الأيام وبالفعل هدموا البيت بمن فيها.. كان الوضع صعب جدا على أهل البيت وعلى بني هاشم, لكن كان هناك موقف عجيب الحسن المثنى استدعى ولده الأكبر كان اسمه جعفر قال له اذهب "أثناء ما كانوا يهدمون الدار" ولا تبرحن "لا تترك مكانك" حتى يبنوا فتنظر الحجر الذي من صفته كذا وكذا هل يدخلونه في بنيانهم؟.. أريد فقط أن تحقق هذا الموضوع الحجر الفلاني هل يدخلونه في بنيانهم الجديد أم لا ماذا الذي يحصل؟ ذهب جعفر ورأى القوم ماذا فعلوا وعاد إلى أبيه وقال له أنهم قد رفعوا الأثاث واخرجوا ذلك الحجر فبقى ظاهرا وملاصقا لجدار قبر النبي صلى الله عليه واله قريبا من المربع, فجأة قام الحسن المثنى بفعل أذهل الحاضرين وهو انه خر ساجدا, لماذا ؟؟ ما هي خصوصية ذلك الحجر؟ وما موضوعه على وجه التحديد؟ لا احد كان يعرف, مجرد حجر ليش مهتم فيه إلى هذه الدرجة؟ مر على ذلك سنوات وسنوات وراحت الدار, عمر الثاني حقق هدفه أكمل جهود جده, لكن هذا الحجر ظل ملاصقا لجدار قبر النبي صلى الله عليه واله وظاهرا.. تفاجئ الناس فيما بعد انه بنو هاشم بينهم سرّ من الأسرار بخصوص هذا الحجر, في الحجر سر, لماذا؟ لأنهم اكتشفوا أن بني هاشم كل واحد يعاني من مرض معين من وجع معين في بدنه يذهب عند هذا الحجر يكشف بطنه مثلا "إذا كان بطنه هو الذي يوجعه" يكشف بطنه يضعه على هذا الحجر لحظة واحدة إذا ليس به شيء..
شخص أخر أيضا فيه مرض عضال وهو في أوجاع شديدة مجرد ما يأتون به إلى هذا الحجر ينصلح حاله تماماً وينصرف من هناك وكأن شيئاً لم يكن.. عجيب .. ما هو الأمر؟ مر الزمان على هذه العادة أن هذا الحجر ما خصوصيته؟, الحجر الذي الحسن المثنى سجد لله شكرا على بقائه لأنهم لم يدرسوه.. جاء الناس في عهد الإمام الرضا عليه السلام وسألوه عن الحجر فكشف لهم السرّ قال لهم صلوات الله عليه : ولدت فاطمة عليها السلام الحسن والحسين عليهما السلام على ذلك الحجر.. وإذا به يتحول هذا الحجر إلى شفاء للناس ومتى؟ بعد رحيل الزهراء ورحيل الحسن والحسين وبعد هدم الدار بقى هذا الحجر رحمة للناس, أثار تكوينية للزهراء لا تقف عند حد, تتجاوز حدود الزمان..
وللعلم المخالفون رواتهم ومؤرخوهم سجلوا موضوع هذا الحجر وكانوا يذكرونه وذكروا انه والى أن جاءت عمارة المسجد الشريف العمارة الثانية, ففقدوا هذا الحجر لما أزر قبر النبي بالرخام لا يعلم أين ذهب.
انتم لاحظوا هذه المسألة, أثار الزهراء التكوينية اخترقت حدود المكان والأمكنة كما في المثال الأول..
وهنا في هذا المثال أثار الزهراء التكوينية اخترقت حدود الزمان.. مجرد حجر من الحجار, الزهراء عليها السلام مجرد أنها وضعت ابنيها الحسن والحسين على ذلك الحجر فإذا بقدرة قادر يتحول هذا الحجر إلى شفاء للناس!! حقا وصدقا أين الحجر الأسود من هذا الحجر؟! لان كان الحجر الأسود منزل من السماء, منزل من الجنة, بلا شك ولا ريب وله فضله وله كرامته إلا أننا لم نسمع أن أحداً كان مريضا وضع بدنه على الحجر الأسود فشفي فورا.. لم نسمع.. هذا الحجر الذي وضعت الزهراء صلوات الله عليها ابنيها عليه حقق هذه المعاجز, لعل الحجر الأسود يغبط هذا الحجر الذي ولدت عليه الزهراء صلوات الله عليها, أين هو من هذا الحجر؟ وأي عظمة تمتلكها هذه الزهراء صلوات الله عليها ؟ حقا وصدقا.. لا يمكن لأحد أن يحيط بعظمة هذه السيدة الجليلة.
هي ليست من جنس البشر, وإنما صورتها أمامنا ظهرت بهذا المظهر ليس إلا, وأثارها أقوى حتى من أثار الشمس, تتعدى حدود المكان وحدود الزمان, وواأسفاه أننا هذا اليوم لم نحصل على أثار الزهراء, "المادية اقصد لا المعنوية " يعني نحن لا نعلم الآن أين ذلك الحجر مثلا.. أين هو رحى الزهراء؟ أين هو الحصير الذي مشت عليه الزهراء؟ أين هو ذلك الثوب الذي كانت تلبسه الزهراء وأخذه أمير المؤمنين صلوات الله عليه وباعه من ذلك الرجل اليهودي في القصة المعروفة وتسبب في إسلام عامة اليهود وأين .. وأين ..
هذه الآثار النفيسة والعظيمة مجهولة الآن, ذهبت.. طغاة الأمة حرمونا منها, ماذا كان يضرهم لو ابقوا على دار الزهراء ؟؟ حقيقة ماذا كان يضرهم؟ كان إلى الآن الناس تذهب لهذه الدار وتزورها وتمكث فيها لعل الناس المرضى وأصحاب الحوائج ومن به علة ومن يعاني من مصيبة مجرد يروح يقف في محراب الزهراء عليها السلام ذلك المحراب الذي صدرت منه تلك المعاجز تلك الألوان التي صبغت حيطان المدينة يقف هنالك لحظات وإذا به يحصل على حوائجه ويشفى وينصلح حاله تماما.. ماذا كان يضرهم؟؟ ليس سوى الحقد على الزهراء وعلى كل ما يمت بصلة إلى الزهراء!! الحقد على الزهراء أعماهم وأعمى قلوبهم .
على أية حال.. قبل أن نختم ولمن يريد المصدر حول قضية الحجر, هذا الحجر الذي أصبح حجرا إعجازيا, نقول أن من روى ذلك وسجل هذه الحوادث المخالفون أيضا في كتبهم لا نحن حتى لا يأتينا احد من العامة المخالفين ويقول انتم مغالون, تكذبون, تختلقون لائمتكم ولسيدتكم الزهراء معاجز وكرامات ما انزل الله بها من سلطان..
يا أخي اذهب وانظر في كتبكم علمائكم هم الذين سجلوا هذه المعاجز والكرامات, وليست هي كل ما سجلوه, ليس سوى قطرة من بحار كرامات ومعاجز أهل البيت عليهم السلام لو أنكم تتدبرون وتعقلون . هذه الحوادث حول قضية الحجر ودار الزهراء صلوات الله عليها رواها نور الدين السمهودي في كتابه "وفاء الوفاء" هو من علماء العامة المخالفين وكتابه معتبر عندهم في تاريخ حال المسجد النبوي الشريف والحجرة النبوية الشريفة, سجل هذه الأحداث بشكل مفصل فليرجعوا حتى يعرفوا.
هنا نطرح سؤالا بسيطا في الختام من تصدر منها تلك الحوادث الإعجازية ؟
ألا تكون حقا وصدقا ولية لله؟؟
ألا تكون حجة الله على خلقه ؟؟
هذه المعاجز التي تصدر منها هذه المعاجز بهذه الطريقة الإعجازية , هل هنالك تفسير لهذه المعجزات التي تصدر منها غير أنها ذات مقام عظيم.. عظيم.. عظيم.. جدا عند الله تعالى؟؟ بلا شك ولا ريب الجواب هو نعم, فالآن هذه المرأة التي هي في هذا المقام بحيث تفجرت من عندها ينابيع المعاجز, الله أعطاها هذه الكرامات وهذه الخصوصيات, هل يقبل العقل أنها تغضب على شخص لقضية دنيوية؟؟!! أبداً, لا يقبل العقل ذلك.
لا شك أنها إذا غضبت على شخص فإنها تكون قد غضبت عليه لحق, وللدين لا للدنيا, وقد ثبت عند جميع المسلمين وكل الفرق أن الزهراء ع غضبت على أبي بكر سجل ذلك البخاري, سجل ذلك مسلم, سجل ذلك علماءهم ومؤرخوهم, وتوعدته الزهراء صلوات الله عليها "لابو بكر بالذات بأنها ستدعوا عليه في كل صلاة تصليها يعني يشمل ذلك الفريضة والنافلة أيضا" وبقت مهاجرته "اي غاضبة عليه" إلى أن توفيت, كما هم يروون فإذاً لا بد أن يكون غضبها لله لا غضبها لذاتها ولا لقضية الأرض المادية في فدك, لا وإنما ما هو أهم من ذلك.. فإذا يثبت عند كل منصف, عند كل مسلم يعتقد بالإسلام يعتقد بالله رباً أن الزهراء عليها السلام كانت محقة في ذلك الموقف, وما دامت هي المحقة فان خصمها هو المبطل لا شك ولا ريب في ذلك, وما دام خصمها هو المبطل وأبو بكر خصمها هو على باطل وغضبت عليه فإذاً لا يجوز تولي أهل الباطل.. لا يجوز للمسلم أن يتولى أهل الباطل, وقد ثبت أن أبا بكر من أهل الباطل بدلالة غضب الزهراء عليها السلام, تلك السيدة التي حصلت على ذلك المقام العالي, إذا يثبت أننا نحن الشيعة على حق ويثبت أن موقفنا تجاه أبي بكر موقف حقاني لا موقف أهوائي نابع من الهوى, نحن ليست بيننا وبين أبي بكر مشكلة شخصية, ليس عندنا معه مشكلة شخصية مشكلتنا معه مشكلة عقائدية, ثبت عندنا أن الرجل من أهل الباطل, ثبت أن الرجل من المغضوب عليهم, ممن غضبت عليه الزهراء صلوات الله عليها باتفاق المسلمين يغضب عليه رسول الله وغضب رسول الله يستلزم غضب الله, ونحن قد أمرنا في الصلاة حين نصلي نقرئ سورة الحمد نقول أهدنا الصراط المستقيم صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم. لا يحوز لي أن أتولى المغضوب عليهم, لا يجوز لي أن أتولى المبطلين أهل الباطل, استدلال بسيط جدا لا يحتاج إلى كثير من العناء أهل العامة المخالفون لو تفكروا في ذلك بإنصاف لعرفوا أنهم في عقيدتهم هذه مبطلون لأنهم يتولون أهل الباطل, وعلى رأس أهل الباطل أبو بكر فإذا يجب عليهم أن يصححوا عقائدهم وان يصطفوا إلى جانبنا أن يتولوا أهل البيت ع وان يبرئوا من أعدائهم هذا وصلى الله على سيدنا محمد وأهل بيته الطيبين الطاهرين.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alali1.lolbb.com
سراج العشق المحمدي



عدد المساهمات : 8
نقاط : 8
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/09/2012

مُساهمةموضوع: احسنتم   السبت سبتمبر 22, 2012 10:35 pm

اللّهُــمَے صَـلِّے وسَـلِّمْے وزِدْ وبارِكْ عَلـَے مُحَمَّــدٍ وَآلِے مُحَمَّــدٍ الطَيِّبِيــن الطّاهِــرِينَ وعَجِّلْے فَرَجَهُمْے وَإِلْعَنْ أَعدَائَهِمْے مِنَ الأوّليـنَ والآخريـن إَلے قِيـامِےِ يَومے الّدِين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العاشق

avatar

عدد المساهمات : 73
نقاط : 163
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 12/09/2012

مُساهمةموضوع: رد: الزهراء نور يخترق الزمان والمكان   الأربعاء أكتوبر 03, 2012 2:33 am

جحدوا بفضل فاطمة وكراماتها واستيقنتها انفسهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
alnajafe
Admin
avatar

عدد المساهمات : 88
نقاط : 146
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 09/09/2012

مُساهمةموضوع: رد: الزهراء نور يخترق الزمان والمكان   الخميس أكتوبر 04, 2012 4:13 am

السلام عليكم
احسنتم حشركم الله مع الزهراء فاطمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الزهراء نور يخترق الزمان والمكان
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع الخطيب الحسيني السيد على البعاج النجفي :: ● الركن الديني ● :: ● الملتقى الإسلامي والفكري ●-
انتقل الى: